ناقش الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع رئيس الوزراء الياباني شينزوا آبي خلال اتصال هاتفي رحلة آبي الأخيرة إلى اليابان، والهجوم الذي استهدف ناقلات النفط أمس الخميس في خليج عمان.

وقال البيت الأبيض في بيان اليوم الجمعة إن "الرئيس دونالد ترامب ناقش في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الياباني رحلة آبي الأخيرة إلى إيران، والهجوم الذي وقع هذا الأسبوع على ناقلات النفط في خليج عمان".

وأضاف البيان أن "ترامب شكر آبي على تسهيل المحادثات مع إيران".

كما أشار إلى أن النقاشات بينهم تطرقت إلى "المفاوضات التجارية بين البلدين، ورحلة ترامب القادة إلى قمة مجموعة العشرين في اليابان".

وتعرضت ناقلتي نفط لانفجارات ببحر عمان، أمس الخميس، نجمت عن هجوم، ووصفت طهران الهجوم بالمشبوه لتزامنه مع زيارة رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، للبلاد.

ورفضت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة، في وقت سابق من اليوم الجمعة، بشكل قاطع المزاعم الأمريكية الذي "لا أساس لها" بشأن الهجمات على ناقلتي نفط في خليج عُمان أمس الخميس، داعية الولايات المتحدة وحلفاؤها في المنطقة التخلي عن الدفع إلى الحرب ووقف السعي إلى إشغال فتنة وينهوا عملياتهم وتخطيطاتهم السرية التي تهدف إلى اتهام الآخرين في المنطقة.

إلى ذلك أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن الولايات المتحدة، تعتقد أن إيران مسؤولة عن الهجمات على الناقلات في خليج عمان، مؤكدا أن هذا رأي الحكومة الأمريكية، بأن الحكومة الإيرانية هي المسؤولة.

ونشرت القوات الأمريكية تسجيلا مصورا، صباح اليوم الجمعة، يزعم أنه يظهر سفينة للحرس الثوري الإيراني تقوم بإزالة لغم لم ينفجر من هيكل ناقلة النفط اليابانية "كوكورا كريسوس"، فضلا عن صورة تظهر لغما فيما يبدو قبل إزالته، فيما شاركت السعودية الموقف ذاته، أما لندن فأعلنت على لسان وزير خارجية جيريمي هنت أنها تعمل على أساس أن إيران مسؤولة عن هذه الهجمات.

ودعت موسكو أمس الخميس إلى عدم استخدام حادث ناقلات النفط المأساوية، والتي هزت سوق النفط العالمي، في خليج عُمان لتأجيج الموقف ضد إيران.

القاهرة — سبوتنيك