والحاق تلامذة المدارس المخالفة في الدورة الثانية واحالة اصحابها الى القضاء

انطلقت عند الثامنة والنصف من صباح امس، امتحانات الشهادة المتوسطة «البريفيه» في مختلف المحافظات، في أجواء هادئة وطبيعية أمنتها عناصر الجيش وقوى الأمن الداخلي في محيط المراكز وداخلها.

ويبلغ عدد المرشحين نحو 60 ألف و700 طالب، يتوزعون على 279 مركزا، ويمتحنون في اليوم الأول بمواد: التاريخ والتربية والكيمياء.

جولة شهيب

هذا وتفقد شهيب انطلاق الامتحانات وجال لهذه الغاية في مدينة الرئيس رفيق الحريري الجامعية في الحدث يرافقه المدير العام للتربية رئيس اللجان الفاحصة فادي يرق ورئيس الجامعة اللبنانية الدكتور فؤاد أيوب، وكان في استقباله رئيس المنطقة التربوية في جبل لبنان جلبير السخن والهيئة المشرفة على الإمتحانات، في كل من مبنى كلية الحقوق والعلوم السياسية وكلية إدارة الأعمال في الجامعة اللبنانية المجهزين بكاميرات المراقبة وبحراسة القوى الأمنية والجيش اللبناني.

وتحدث الوزير شهيب إلى المرشحين في جو من الهدوء في القاعات مما يضمن الراحة للمرشحين، وعبروا للوزير عن ارتياحهم وتعاطيهم مع الأسئلة التي وجدوها عادية ومشابهة لما اعتادوا عليه في خلال العام الدراسي، خارج إطار التعقيد والتعجيز. وقد وفرت قوى الأمن الداخلي والجيش اللبناني وإدارة الإمتحانات الأجواء الآمنة والابتعاد عن التدخلات والضجيج.

واكد شهيّب للصحافيين الحاق تلامذة المدارس المخالفة في الدورة الثانية واحالة اصحابها على القضاء.

نفي نيّته تأجيل امتحانات الشهادة الثانوية

وقد نفى شهيّب «ما تمّ تناقله على وسائل التواصل الإجتماعي عن نيّته تأجيل الإمتحانات الرسمية لشهادة الثانوية العامة»، وأكّد أنّها «ستجرى في موعدها المحدد».

وكلّف المحامين والمستشارين القانونيّين في وزارة التربية رفع دعوى قضائيّة ضدّ مطلقي الشائعات وملاحقتهم قضائيًّا».

ودعا المرشحين إلى «الدرس والإستعداد للإمتحانات الرسمية»، متمنيًا لهم جميعًا «النجاح والتوفيق».

المدارس المخالفة

وأعلن المكتب الإعلامي في وزارة التربية والتعليم العالي أنه «عطفًا على المذكرة رقم 57/م/2019 تاريخ 16/4/2019 المتعلّقة بالإجراءات الواجب اتّباعها والتدابير الّتي يقتضي اتّخاذها بشأن المدارس الخاصة الّتي باشرت بإسداء التعليم لأول مرّة في العام الدراسي الجاري 2018/ 2019 من دون الحصول على إجازة لفتحها وعلى ترخيص بمباشرة العمل فيها، وعطفًا على إحالة وزير التربية والتعليم العالي الموجّهة إلى المدير العام للتربية بتاريخ 15/5/2019 والمتعلّق بالمدارس الخاصة من مجانيّة وغير مجـانيّة، الّتي عملت سابقًا بموجب موافقـات إستثنائية، اللتين تضمّنتا تمكين المدارس المعنيّة بهما من تقديم اللوائح الإسميّة بأسماء التلامذة المسجّلين فيـها، فإنّ وزير التربية والتعليم العالي أكرم شهيب يؤكّد لهذه المدارس إمكانيّة رفعها لوائح بأسماء مرشحيها لشهادة الثانوية العامة بفروعها الأربعة، وذلك حتّى موعد أقصاه الساعة الخامسة من بعد ظهر نهار الجمعة في 14 حزيران 2019، من أجل التقدّم لإمتحانات الدورة العادية لهذه الشهادة للعام الدراسي الحالي، على أن تكون هذه اللوائح مرفقة بالوثائق الّتي تثبت التسلسل الدراسي السليم والمبـرّر لكـلّ مرشّح، مع الأوراق الثبوتيّة المطلوبة لهذه الإمتحانات».

وأوضحت في بيان، أنّ «الدوائر المختصّة في الوزارة ستعمد خلال يومي العمل المقبلين، إلى تكليف الموظفين للقيام بمهمّة استقبال اللوائح والتدقيق فيها، وإصدار بطاقات الترشيح لمستوفي الشروط»، لافتةً إلى أنّ «أيّ طلب يرد بعد الموعد المحدّد لن يُقبل، وذلك تمكـينًا لموظـفي الوزارة من إنجـاز العـمل المطلوب لإدخـال هـؤلاء الطـلاب في برنامج الإمتحـانـات للدورة العـادية، ولكي لا يتـكـرّر ما حصل في الشهادة المتـوسطة من تـأخّـر في تقديم اللوائـح بأسماء الطلاب إلى الساعات الأربع والعشرين الأخيـرة قبل موعد الإمتـحان؛ ممّـا حـال لوجيستيًّا دون التمكّن من إشراكهم فيها».