صرفت نائب مستشارتها الاعلامية بعد ان رفضت ان تعتذر عن الاخطاء التي ارتكبتها النائب وطلبت منها ان تتحمل المسؤولية نظراً «للغلط» الذي تعرضت له النائب في اطلالاتها الاعلامية.