أعلن مركز "خرونيتشيف" للصناعات الفضائية أن صواريخ "بروتون" الروسية ستستخدم مرة أخرى هذا العام لإطلاق أقمار فضاء أوروبية وأمريكية.

وقل بيان صادر عن المركز "إن شركة International Launch Services ومركز خرونيتشيف سيتعاونان لإجراء عملية إطلاق تجاري جديدة لصواريخ بروتون-إم أواخر الصيف الجاري، حيث ستستخدم هذه الصواريخ لإطلاق أقمار الاتصالات Eutelsat 5 West B التابعة لشركة Eutelsat الأوروبية، وكذلك قمر Mission Extension Vehicle-1 التابع لشركة Northrop Grumann الأمريكية، وعمليات الإطلاق من المفترض أن تجري من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان".

وأشار إلى أن شركة International Launch Services تتعاون مع روسيا من زمن في مجال الرحلات الفضائية التجارية، ومابين عامي 1996 و2018 اعتمدت 96 مرة على صواريخ "بروتون" الروسية لإطلاق الأقمار إلى الفضاء.

كما من المفترض أن تتعاون روسيا هذا العام مع شركائها في إدارة المحطة الفضائية الدولية لإرسال 4 مركبات جديدة نحو المحطة، منها مركبتان أمريكيتان من نوع Dragon ستطلقان في 21 يوليو و4 ديسمبر، ومركبة HTV اليابانية، التي ستطلق في 11 سبتمبر، ومركبة Cygnus التي ستغادر الأرض في 19 أكتوبر المقبل.

المصدر: نوفوستي