يواجه اللاعب الغيني نابي كيتا معضلة حقيقية قبل انطلاق كأس أمم أفريقيا بمصر، قد تؤدي لغضب مدربه في ليفربول الإنجليزي، يورغن كلوب.

ووفقا لصحيفة "صن"، وعد كيتا مدرب منتخب بلاده غينيا بأنه سيشارك مع المنتخب في كأس أمم أفريقيا التي تنطلق 21 حزيران الجاري، على الرغم من عدم جاهزيته بسبب الإصابة.

وكان كيتا قد تعرض للإصابة قبل اسبوع، خلال مباراة ليفربول أمام برشلونة بذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، أنهت موسمه مع "الريدز".

 وتبين لاحقا أن إصابته بالعضلة الضامة ستبعده عن المشاركة مع منتخب بلاده بكأس أمم أفريقيا، إلا أن لاعب الوسط الغيني قرر المشاركة مع المنتخب بالرغم من الإصابة.

وجاء قرار كيتا للمشاركة في البطولة مخالفا لرغبة كلوب، الذي قال: "لا نرغب حرمان أي لاعب من المشاركة لو كان باستطاعته اللعب".

وقد تؤدي التصريحات المتضاربة لخلق مشكلة داخل جنبات بطل أوروبا، بين كلوب وكيتا، وبين النادي والمنتخب.


المصدر: سكاي نيوز