توفي الدكتور الياس عبدالله الشمالي إبن بلدة عجلتون الكسروانية، هو طبيب جامعة ومدرسة سيدة اللويزة في زوق مصبح وقد عرف بإنسانيته ومحبته للجميع.

وقد نعاه رئيس أخويات شبيبة العذراء في لبنان وإبن بلدته السيد جميل كساب قائلا:

"يغيب عنا رجل عظيم أحب بلدته وأحبته، عالج أبناءها بالصلاة أولاً وبالدواء ثانياً إنه الدكتور الياس عبدالله الشمالي رئيس أخوية قلب يسوع الاقدس - عجلتون سابقاً وإبن الأخوية الدائم من خلال مشاركته اليومية في الصلاة وعيش الفضائل المسيحية السبعة.



حضورك بيننا كان من الأمور التي شجعتنا على الإلتزام لأنك كنت القدوة والمثال...

مذابح الرعية ستشتاق لك يا دكتور، هي التي حملت لها الزهور والشموع.

لم تعرف يدك اليسار ما صنعته يدك اليمين من خير ورحمة.

شمعتك إنطفأت في مزار مار زخيا لتضيئ في الملكوت السماوي."َ

اما جامعة سيدة اللويزة فقد نعته على صفحتها على الفيسبوك، وقالت:

‘Come, you who are blessed by my Father. Inherit the kingdom prepared for you from the foundation of the world. For I was ill and you cared for me’ (Matthew 25:34,36)"

It is with a heavy heart, but profound faith in the Risen Christ and life everlasting that we announce the untimely death of Dr. Elias Chemaly, University Physician, Department of Counseling and Health - Office of Student Affairs.

May your soul rest in eternal peace."

جديدنا