أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، اليوم الأربعاء، قصف مطار في قطاع عسير جنوب غربي السعودية. 
وقالت قناة "المسيرة" الناطقة باسم "أنصار الله" إن القوة الصاروخية التابعة للجماعة أطلقت صاروخا من نوع كروز على مطار أبها في عسير. 
ونقلت "المسيرة" عن مصدر في القوة الصاروخية، إن الصاروخ أصاب هدفه بدقة. وأضاف أن القصف أدى إلى توقف الملاحة الجوية في المطار. 
وكانت "أنصار الله" أعلنت في 3 ديسمبر من العام 2017 استهداف محطة براكة للطاقة النووية في منطقة الظفرة بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي، بصاروخ مماثل نوع كروز، وهو ما نفته الإمارات آنذاك. 
من جهتها أعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء، إصابة 26 مدنيا إثر سقوط مقذوف حوثي، على صالة القدوم بمطار أبها الدولي. ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن المتحدث باسم التحالف العربي في اليمن، العقيد تركي المالكي، أن "مقذوف معادي حوثي سقط بصالة القدوم بمطار أبها الدولي"، مشيرا إلى أنه يجري العمل لتحديد نوعيته. 
وبحسب المالكي، فإن سقوط الصاروخ "أدى إلى إصابة 26 شخصا مدنيا من المسافرين ومن جنسيات مختلفة، من بينهم (3) نساء (يمنية، هندية، سعودية) و(2) طفلين سعوديين، وتم نقل 8 حالات منها إلى المستشفى لتلقي العلاج جراء إصابات متوسطة، وعلاج 18 حالة منها بالموقع إصاباتهم طفيفة، ووجود بعض الأضرار المادية بصالة المطار". وتابع: أن "قيادة القوات المشتركة للتحالف، وأمام هذه الأعمال الإرهابية والتجاوزات غير الأخلاقية من الميلشيا الحوثية الإرهابية، ستتخذ إجراءات صارمة عاجلة وآنية لردع هذه الميلشيا الإرهابية"، مؤكدا أن القصف "قد يرقى إلى جريمة حرب". 
سبوتنيك