جال وزير الصناعة وائل أبو فاعور على ثلاثة مصانع للأحذية في برج حمود والمنطقة الصناعية في سدّ البوشرية. واستمع إلى شروحات أصحاب المصانع عن كيفية التصنيع وفق المواصفات العالية التي تتطلبها الاسواق العالمية، الامر الذي يساعدهم على التصدير الى البلدان العربية والخليجية والاوروبية وصولاً إلى اليابان. وشكوا من التهريب الذي يؤدّي إلى إغراق السوق اللبنانية بالمنتجات المدعومة وغير المستوفية المعايير.

وهنّأهم أبو فاعور على الجودة في الانتاج، معرباً عن فخره بهذه الصناعة الوطنية. ودعا المسؤولين واللبنانيين الى التفتيش عن العلامات التجارية اللبنانية والشراء منها دعماً للصناعة اللبنانية، مؤكداً أن الاجراءات المتخذة هي بداية الطريق للحماية، وأنه سيتخذ إجراءات إضافية لإعادة استنهاض هذه الصناعة بالحماية والدعم.