أعلن الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر، أنه بعث برسالة إلى الرئيس دونالد ترامب، أطلعه فيها على تجربته في التعامل مع الصين.

وقال كارتر إنّه أبلغ ترامب بأن الولايات المتحدة أنفقت تريليونات الدولارات على الحروب في السنوات الأخيرة، بينما استثمرت الصين في مشاريع مثل السكك الحديدية فائقة السرعة التي تعود بالنفع على شعبها.   

ولفت كارتر إلى أن "ترامب رد على رسالته من خلال الاتصال به على خط خاص، وأخبره بصراحة شديدة أن الصينيين كانوا يتقدمون على الولايات المتحدة في نواح كثيرة".

من الجدير ذكره، أن العلاقات الدبلوماسية بين الصين والولايات المتحدة أقيمت رسميا في فترة ولاية كارتر الذي شغل منصب الرئاسة الأميركية بين عامي 1977 و1981.

المصدر: روسيا اليوم