خلال مباراة نهائي دوري الأمم الأوروبية، التي انتهت بفوز البرتغال على هولندا 1-0، فوجئ المدافع الهولندي، ماتيس دي ليخت، بطلب مفاجئ من النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وطلب رونالدو من دي ليخت الانتقال إلى فريق يوفنتوس الإيطالي الذي يلعب له، وذلك بعد انتهاء المباراة، التي توج فيها البرتغال بأول نسخة من البطولة الأوروبية الجديدة.

وقال مدافع فريق أياكس الهولندي بعد المباراة في تصريحات نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "طلب مني رونالدو أن أذهب إلى يوفنتوس، تفاجأت بهذا الطلب ولذلك ضحكت، لم أفهمه في البداية".


وأضاف: "أنا ذاهب لقضاء عطلتي الآن، سأفكر في الأفضل لي ثم أقرر، من المهم للاعب شاب أن يجد فرصة اللعب، هذا هو الشيء الوحيد المؤكد عندي".

ويرتبط اسم دي ليخت (19 عاما) بأندية كبيرة في أوروبا، منها برشلونة وليفربول، بعدما قدم موسما مميزا مع فريقه الهولندي، وحقق معه لقب الدوري وكأس هولندا وتأهل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.


skynews