تصدر جو بايدن نائب الرئيس الأميركي السابق في استطلاع بولاية آيوا الديمقراطيين لنيل ترشيح الحزب للرئاسة، متقدما على بيرني ساندرز وإليزابيث وارن وبيت بوتيجيج.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته "دي موين ريجيستر" و"سي.إن.إن" و"ميدياكوم ايوا" أن 24% من الناخبين الديمقراطيين المحتملين في ولاية آيوا يفضلون بايدن كخيار أول بالنسبة لهم، إذ ستدشن آيوا سباق الترشيحات الرئاسية في أيار المقبل.

ويفضل 16% ممن شملهم الاستطلاع السناتور الأميركي ساندرز في حين حصلت السناتور وارن على 15% وبوتيجيج رئيس بلدية ساوث بولاية انديانا على 14% ولم يصل أي من المرشحين الآخرين إلى نسبة العشرة بالمئة.

يُشار إلى أنّأكثر من 20 مرشحا ديمقراطيا يتنافسون على فرصة مزاحمة الرئيس الجمهوري دونالد ترامب الذي سيعلن رسميا تدشين حملة انتخابه لفترة جديدة في 18 حزيران.

وبايدن مستمر في تصدر معظم الاستطلاعات الوطنية واستطلاعات الولايات منذ دخوله السباق أواخر نيسان الماضي، فيما حل ساندرز في المركز الثاني خلف بايدن في معظم الاستطلاعات.

المصدر: روسيا اليوم