ذكر موقع "فيستي" أن هبوط البورصات والأسواق العالمية أجبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تغيير لهجته تجاه عملاق التكنولوجيا الصيني "هواوي".

وردا على أسئلة الصحفيين في البيت الأبيض، رجح ترامب إمكانية أن تكون "هواوي" جزءا من صفقة تجارية مع الصين في حال تم إبرامها، لكنه شدد في نفس الوقت على خطورة هذه الشركة على الأمن القومي الأمريكي.

وتشهد البورصات والأسواق العالمية تراجعا ملحوظا بسبب مخاوف أن تعرقل الحرب التجارية المتصاعدة بين الولايات المتحدة والصين النمو الاقتصادي العالمي.

وأغلقت الأسهم الأمريكية على هبوط حاد الخميس، مع إقبال المستثمرين على البيع في معظم القطاعات، وقادت أسهم التكنولوجيا والطاقة الانخفاضات.

كما هبطت أسعار النفط أمس بنحو 5%، ورغم أن أسعار الذهب الأسود تعافت خلال تعاملات الجمعة بنحو طفيف، إلا أنها بصدد تسجيل أكبر خسارة أسبوعية في 2019.

المصدر: "فيستي"