أقرت لجنة الشؤون العسكرية في مجلس الشيوخ الأمريكي ميزانية الدفاع للعام 2020، بحجم غير مسبوق قدره 750 مليار دولار.

نص مشروع ميزانية الدفاع على تخصيص 576 مليار دولار للنفقات الأساسية للبنتاغون، فيما سيتم استخدام المبلغ المتبقي لتمويل العمليات العسكرية خارج حدود البلاد.

من جهته، برر مدير مركز تحسين المهارات القتالية، الفريق في الجيش الأمريكي، أريك ويسلي، خطط بلاده لزيادة نفقاتها العسكرية بالقدرات المتنامية للمنافسين في الدول الأخرى.

ووفقا لويسلي، فإن "الجيش ركز طوال الخمسة عشر عاما الماضية على نظام اللواء، لأنه قاتل بشكل رئيسي ضد الجماعات الإرهابية".

وأضاف: "العمليات العسكرية واسعة النطاق تتطلب، على وجه الخصوص، إنشاء فرق وجيوش ميدانية، لذلك سيتعين على الجيش الأمريكي في السنوات التالية، أن يتحسن وفقا لعقيدة العمليات متعددة الأجواء".


المصدر: روسيا اليوم