تلقى النائب جان عبيد سلسلة من الإتصالات للإطمئنان إلى صحة السيدة عقيلته بعد العملية الجراحية الطارئة التي أجريت لها بنجاح، في الوقت الذي يتابع النائب عبيد الإهتمام بالوضع الصحي لشقيقه فؤاد في المستشفى كذلك.

وشكر النائب عبيد عاطفة المتصلين، وقال: "الحمد لله الذي يجرب دائماً من يحب كما يقول القديس بولس الرسول".

وكان النائب عبيد بين أوائل المعزين للبطريرك بشاره الراعي في رحيل المثلث الرحمات الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير في بكركي.

المصدر: سفير الشمال