رشق منزل السفير الأميركي في اليونان بالطلاء، اليوم الأربعاء، في حادثة نفذها على الأرجح مثيرو شغب متطرفون.

وكتب السفير جيفري بيات في تغريدة: "استفقت على مزيد من التخريب الصبياني هذا الصباح خارج المقر، وسأواصل العمل مع السلطات اليونانية لمعاقبة الفاعلين بموجب القانون. تدمير الممتلكات ليس احتجاجا سلميا".

وفي التفاصيل التي أوردتها "سكاي نيوز عربية" إن مجموعة تضم 10 أشخاص على متن دراجات نارية اقتربوا من مقر السفير ورشقوه بالطلاء، حسبما أعلنت الشرطة اليونانية.

ودانت وزارة الخارجية اليونانية هذا الفعل، قائلة: إنه كان "عملا غير مقبول، وغير مسؤول، ولن يضر بمجالات الصداقة والتعاون الكبيرة بشكل متزايد بين بلدينا".

المصدر: سكاي نيوز عربية