يستمر الجيش العربي السوري بالاستفادة من المدافع المعروفة باسم "غفوزديكا" (قرنفل).

وتبين من الصور التي نشرت على شبكة الإنترنت أخيرا أن القوات الحكومية السورية تستعين من مدافع "قرنفل" ضمن قطع المدفعية الأخرى خلال عمليتها في شمال محافظة حماة.

وذكرت صحيفة "روسيسكايا غازيتا" أن الجيش السوري حصل على حوالي 400 مدفع قرنفل، وهو المدفع الذاتي الحركة عيار 122 ملم، من روسيا في زمن الاتحاد السوفيتي. وتم توزيعها على وحدات المدفعية بالجيش السوري.

واستخدمها الجيش السوري في جميع العمليات القتالية بعد بدء أحداث الحرب في سوريا. وجرى استخدام مدافع "قرنفل" لتعزيز الحواجز الأمنية على الطرق. ومن أجل تحصينها ضد الأعيرة النارية ابتكر الجنود السوريون طرائق شتى مثل استخدام خراطيش القذائف الممتلئة بالرمل كدرع يحمي المدفع من الرصاصات.

سبوتنيك