إستقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري قبل ظهر امس في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة، وفد رابطة موظفي القطاع العام، وتم البحث في موضوع الموازنة والرواتب.

وأكدت الرابطة «الرفض القاطع لأي مس بالرواتب تحت أية صيغة طرحت أو تطرح»، مشددة في الوقت نفسه على «التمسك بالحقوق المكتسبة والتقديمات الإجتماعية، وعلى عدم المس بالمعاش التقاعدي».

ثم استقبل نقابة الصيادلة برئاسة النقيب الدكتور غسان الامين الذي اوضح بعد اللقاء انه جرى عرض لشؤون المهنة وسياسة الدواء وتركز الحديث حول مشاريع قيد الدرس واخرى ستقدم لدرسها واقرارها في المجلس، وتتعلق هذه المشاريع بالصيادلة السريرية، والحدّ من عدد الخريجين بما يتناسب مع حاجة البلد، وحصانة الصيدلة، وصندوق التعاضد.