كشفت معلومات صحافية عن توجيه الإتهام الى عصابة مكونة من 9 أشخاص، بسبب سرقة بطاقات "SIM" وعملات مشفرة من عدد من الضحايا، وتحقيق ثروة تصل إلى أكثر من 2.4 مليون دولار.

وبحسب المعلومات فإنّ 6 من هؤلاء الأشخاص كانوا أعضاء في مجموعة تسمى "المجتمع" أو The Community، والذين شاركوا في عمليات إحتيال، حيث يقوم الهاكرز بإقناع شركات الهاتف المحمول، بإستخدام الرشوة أو الخداع، بنقل رقم هاتف إلى بطاقة SIM جديدة.

ومن خلال الوصول إلى رقم الهاتف، استطاع المحتالون تجاوز تدابير الأمان مثل المصادقة الثنائية، مما أتاح لهم التحكم في حسابات الضحية، كما أنطوت عملية الاحتيال في كثير من الأحيان على السيطرة على محفظة العملة المشفرة للضحية، مما يتيح للهاكر الوصول إلى الأموال.

المصدر: اليوم السابع