على طريق الديار

تنعقد جلسة حاسمة اليوم بمجلس الوزراء برئاسة الرئيس سعد الحريري حيث لم يبق امامهم الا موضوع تخفيض الرواتب لكل العاملين في القطاع العام وتخفيض رواتب المتقاعدين المدنيين والعسكريين ولذلك فإنه بناء على ما سيصدر من مجلس الوزراء يتحرك الاتحاد العمالي العام والمتقاعدون من الجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي وينزلون الى الشارع كما أعلن الاتحاد العمالي وخاصة المتقاعدين العسكريين. والمبلغ المطلوب لإكمال تخفيض العجز هو 700 مليون دولار وفق رأي رئيس الحكومة والوزراء فإنه لا بد من تخفيض في الرواتب بالنسبة للموظفين الذين يقبضون اكثر من 3 ملايين ليرة وربما كما اقترح بعض الوزراء الموظفون الذين يقبضون مليونا ليرة وكذلك بالنسبة لمتقاعدي الدولة وفي طليعتهم متقاعدو الجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي فإذا اقرت الحكومة التخفيض فإن الموظفين والعاملين ومتقاعدي الجيش والدولة لن يقبلوا واذا لم تخفض الحكومة يعتبر مجلس الوزراء انه لم يصل الى الحل فلننتظر اليوم الاحد نتائج اجتماع مجلس الوزراء وعلى ضوئها ردة فعل متقاعدي الجيش والدولة والموظفين العاملين في القطاع العام وفي كل الوزارات، لذلك هذا الأسبوع هام جداً.

«الديار»