أعلن المخضرم السويسري روجر فيدرر العائد هذا الموسم إلى دورات الملاعب الترابية في التنس للمرة الأولى منذ 2016، أنه سيشارك في دورة روما للماسترز التي تنطلق الأحد.

وأقصي فيدرر (37 عاما) المصنف ثالثا عالميا، من الدور ربع النهائي لدورة مدريد للماسترز الجمعة على يد النمساوي دومينيك تييم الخامس، علما بأن الدورة الإسبانية كانت الأولى للسويسري على ملاعب ترابية منذ مشاركته في روما في مايو 2016.

وفي شريط مصور نشره عبر حسابه على "فيسبوك"، أكد فيدرر أنه تحدث إلى فريقه "وأنا سعيد بإعلان عودتي إلى روما. أتطلع قدما إلى ذلك".


وكان من المتوقع أن تكون دورة مدريد الوحيدة لفيدرر على الملاعب الترابية، قبل مشاركته في رولان غاروس، ثاني البطولات الأربع الكبرى، أواخر مايو، حيث سيسعى إلى تعزيز رقمه القياسي في عدد ألقاب الغراند سلام (20 حاليا)، والتتويج باللقب الفرنسي للمرة الثانية بعد 2009.

وتقام البطولة الفرنسية التي شارك فيها فيدرر للمرة الأخيرة عام 2015، بين 26 مايو والتاسع من يونيو.

وفي دورة روما التي تنطلق منافساتها رسميا الأحد، وتستمر حتى نهاية الأسبوع المقبل، سيكون فيدرر مصنفا ثالثا، ومعفيا كما الثمانية الأوائل، من خوض غمار الدور الأول، على أن يلاقي في الثاني الفائز من اللقاء بين الأمريكي فرانسيس تيافو والبرتغالي جواو سوزا.

المصدر: أ ف ب