تسدل الستارة في عطلة نهاية الاسبوع على الدوري العام اللبناني ال59 لكرة القدم، بتتويج العهد الاحد بلقبه الثالث تواليا، والسابع الذي عادل به رقم هومنتمن بيروت، في ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية عقب مباراته مع النجمة الوصيف.

وكان العهد بطل الثنائية الموسم الماضي تعرض لخسارته الاولى في الدوري منذ 2017، بسقوطه امام الانصار الثالث بثلاثية نظيفة في المرحلة الاخيرة. في حين لا بديل للنجمة عن الفوز، لضمان مركز الوصيف للموسم الثاني تواليا، تفاديا للدخول في حسابات قد تصب في مصلحة الانصار في حال خسارة النبيذي امام العهد، علما انه سقط امامه ذهابا في المرحلة الحادية عشرة، الاخيرة ذهابا، بثلاثية نظيفة.

اما المشهد الاهم في ختام الدوري الى جانب تتويج البطل، فهو معرفة هوية ثاني الهابطين السبت الى الدرجة الثانية من بين اربعة فرق هي: الصفاء وطرابلس والراسينغ بيروت والشباب الغازية.

وعلى ملعب العهد على طريق المطار، يستقبل شباب الساحل فريق السلام زغرتا بعدما ضمن الفريقان البقاء.

وفي مجمع فؤاد شهاب الرياضي في جونية، تقام المباراة الاقوى على "حزام النجاة" بين الراسينغ بيروت وضيفه طرابلس الرياضي. والفوز او التعادل يصبان في مصلحة الراسينغ، في حين لا بديل لطرابلس عن الفوز للبقاء في مصاف نوادي الدرجة الاولى.

وعلى ملعب بلدة النبي شيت في البقاع الشمالي، يستضيف البقاع الذي هبط الاسبوع الماضي رسميا الى الدرجة الثانية "عميد النوادي اللبنانية" الصفاء وصيف القاع. ولا بديل للاخير عن الفوز لتفادي الهبوط.

وعلى ملعب امين عبد النور البلدي في بحمدون، يستضيف الاخاء الاهلي عاليه الرابع فريق الشباب الغازية المهدد. وتكفي الفريق الجنوبي نقطة واحدة للبقاء موسما ثانيا تواليا بين الكبار.

وعلى ملعب بيروت البلدي، يستضيف الانصار صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز ببطولة لبنان 13 مرة فريق التضامن صور، في مباراة يملك فيها صاحب الارض حافز الفوز لانتزاع المركز الثاني.

وطنية