البيان الذي اصدره الاتحاد العمالي العام والذي ينتقد فيه وزير الاتصالات حول موضوع الـ 60 دقيقة المجانية اطاحت بشهر العسل الذي كان سائدا في الفترة الاخيرة بين رئىس الهيئات الاقتصادية محميد شقير ورئىس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر الذي اكّد بعد البيان انه لا يمكن ان يلتقي معا الزيت والمياه، وكذلك الامر بالنسبة للهيئات التي هي في واد والاتحاد العمالي العام الذي هو في واد اخر.