أصدر الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أول تعليق على الحريض الضخم الذي شب في كاتدرائية نوتردام في العاصمة الفرنسية باريس، اليوم الاثنين.

وغرد ماكرون عبر حسابه على "تويتر": "كاتدرائية نوتردام في باريس تحترق، كل أفكاري مع الكاثوليكيين والفرنسيين، ومثل كل المواطنين، فإني حزين الليلة لمشاهدتي جزءا مننا يحترق".

​وانهار برج كاتدرائية نوتردام التاريخية في باريس إثر حريق هائل اندلع مساء اليوم الاثنين بالكاتدرائية.
وبحسب ما نقل مراسل "سبوتنيك" فإن البرج انهار عقب اندلاع حريق هائل في الكاتدرائية"، مضيفا أن "مئات الأشخاص يتابعون ألسنة اللهب التي اجتاحت الكاتدرائية".

في السياق ذاته، ألغى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، كلمة للشعب الفرنسي كان معدا لها اليوم، توجه إلى مكان الحادث، لمتابعة أعمال الإطفاء.

sputnik news