من المتوقع أن يسهم قطاع البناء والتشييد في المملكة العربية السعودية بشكل كبير في دفع عجلة الاقتصاد بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030. ومن خلال هذا القطاع، أصبحت المملكة مهيأة لتوفير فرص عمل عديدة في مشاريع كل من المناطق السكنية وغير السكنية.

وتمتلك المملكة العربية السعودية أكبر سوق للبناء في دول مجلس التعاون الخليجي حيث تمثل أكثر من 33 ٪ من حصة السوق ، والتي تقدر قيمتها بأكثر من 850 مليار دولار أمريكي. ومن أهم المشاريع الضخمة الرئيسية المساهمة في هذا السوق مدينة نيوم وتوسعة الحرم المكي الشريف ومدينة المعرفة الاقتصادية، مما أدى إلى زيادة كبيرة في الطلب على صناعة تصميم الأسطح الداخلية. هذا التركيز المتجدد على قطاع البناء يجعل النسخة الثالثة من Stone & Surface Saud في غاية الأهمية لكل من المشترين والموردين فيما يتعلق بمنتجات صناعة الحجر وتصميم الأسطح.

الحدث اللذ سيقام في الفترة ما بين 21-23 أبريل 2019، في مركز جدة للمنتديات والفعاليات، يعتبر منصة مثالية للحصول على منتجات وحلول فعالة من حيث التكلفة للمهنيين العاملين في مجال البناء والتصميم التجاري وإعادة البناء والتجديد والمشاريع الأخرى ذات الصلة. تكتسب هذه الفعالية أهمية إضافية حيث شرعت المملكة العربية السعودية في تنفيذ خطة طموحة لتحويل اقتصادها كجزء من رؤية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان 2030. خلال مرحلة ما بعد النفط، تأمل المملكة العربية السعودية في تعزيز الاستثمار الأجنبي المباشر في البلاد من خلال إطلاق المشاريع الضخمة الطموحة مثل مدينة NEOM المستقبلية.

وفقًا لأبحاث TechSci ، تعد المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة (الإمارات) أكبر أسواق البناء في مجلس التعاون الخليجي. تزايد عدد السكان إلى جانب التوسع في إنشاء الممناطق الحضرية يغذيان قطاع البناء في كلا البلدين. يهدف كلا البلدين إلى زيادة مساهمة قطاع البناء في إجمالي الناتج المحلي من 5 ٪ في عام 2017 إلى 10 ٪ بحلول عام 2030.

وتركز حكومة المملكة العربية السعودية على زيادة صافي إنفاقها وإطلاق رؤية 2030 لتعزيز اقتصاد البلاد وقطاع البناء بشكل كبير في السنوات المقبلة. تبدو التوقعات الفورية لقطاع الإنشاءات واعدة، ومن المتوقع أن يبلغ متوسط معدل النمو السنوي حوالي 6 ٪ بين عامي 2019 و 2022.

وتخطط المملكة أيضًا لزيادة الإنفاق إلى 300 مليار دولار في عام 2019 ، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 13٪ عن عام 2018. خلال السنوات القليلة الماضية، سجلت القطاعات غير النفطية نموًا في الإيرادات بينما ركزت الحكومة على تقليل الاعتماد على النفط. في ظل هذا التوجه المشجع، من المؤكد أن Stone & Surface Saudi ستكون منصة فعالة لكل من اللاعبين المحليين والدوليين في قطاع البناء.

وأكثر من 150 علامة تجارية محلية وعالمية ستعرض أرقى الأحجار الطبيعية والرخام ومنتجات تغطية الجدران والأرضيات الخشبية ومواد الأسطح الخارجية والداخلية وطباعة الصور وورق الجدران والدهانات والمزيد. ستعرض منتجات وماركات عالمية من كل من البرتغال وإيطاليا وألمانيا والصين وإسبانيا وفيتنام والهند لأول مرة في المملكة.

بالإضافة إلى ذلك، سيكون لدى البرتغال جناح متميز مع شركات مثل Bloco B و Telmo Duarte و Assimagra و Tojalmar و Silaco و Granulux حيث ستعرض منتجاتها للمرة الأولى. أيضاً، من بين العلامات التجارية المحلية الرائدة المشاركة روكا، الشركة الرائدة في هذا المجال ونقطة مرجعية للتصميم والتكنولوجيا والتنمية المستدامة.

وقد علق السيد إسراء الأخضر، مدير التسويق والمشتريات في شركة MS Bahareth Co الموزع الحصري لمنتجات ROCA في المملكة العربية السعودية: 'بالنسبة لنا، يعد Stone & Surface Saudi مهماً لأنه سيساعدنا في الإلتقاء بكبار المقاولين والمصممين وصناع القرار وكذلك ونظرائنا في الصناعة. نريد أن نكون هناك لأنه من المهم بالنسبة لنا أن نطلع على أحدث المستجدات في سوق صناعة الحجر وتصميم الأسطح هنا في المملكة العربية السعودية. '

من المتوقع أن يزور المعرض أكثر من 6500 زائر بما في ذلك الخبراء الاستشاريين والمقاولين والمهندسين المعماريين ومصممي الديكور الداخلي والمهندسين وغيرهم من المتخصصين في هذا المجال.

يقدم Stone & Surface Saudi هذا العام شيئًا جديدًا للمحترفين حيث سيتم عقد ورشة عمل CPD(ورشة للتطوير المهني المستمر) حول تصميم الأسطح تحت رعاية كوزينتينو . وخلال الحدث، ستجمع ورشة العمل هذه مجموعة من خبراء الصناعة لتبادل خبراتهم في الاتجاهات الجديدة ومحركات التصميم ، إلى جانب تبادل أفضل الممارسات وتقديم التوجيه العملي.

سيكون حضور برنامج ورشة العمل CPD المعتمد حضوراً مجانياً وستقدم فرصًا تعليمية عالية الجودة للمساعدة في تنمية الأعمال وتطوير مهارات الحضور والتأكد من مواكبة أحدث الابتكارات في هذا المجال. سيحصل الزائر الذي يحضر الجلسات على شهادة عند الانتهاء من كل جلسة.

من المتوقع أن ينمو نشاط البناء في المملكة بحسب تقرير لشركة ProTenders. وستوفر المشاريع العديدة في مختلف مراحل التطوير دفعة إضافية لمعرض Stone & Surface Saudi هذا العام. وتكشف بيانات شركة ProTenders لعام 2019 أن مشاريع البناء البالغة قيمتها 1.1 تريليون دولار (4.2 تريليون ريال سعودي) تمر بمراحل مختلفة من التطوير في المملكة العربية السعودية حيث يعمل المطورون على مخططات رئيسية تم تطويرها من خلال رؤية 2030 .

وبحسب موقع ProTenders ، تشكل المشاريع قيد الإنشاء ما نسبته 41٪ من إجمالي المبلغ، وهو ما يمثل 460.8 مليار دولار (1.7 تريليون ريال سعودي) ، بينما تستحوذ المشاريع في مرحلة التخطيط على 24٪ أو ما يعادل 269.5 مليار دولار (1 تريليون ريال سعودي.

وقد بلغت قيمة المشاريع في مرحلة التصميم والمناقصة 111.8 مليار دولار (419.4 تريليون ريال سعودي) و 115.6 مليار دولار (436.6 مليار ريال سعودي)، على التوالي، من إجمالي 1.1 تريليون دولار. وفقًا لشرك ProTenders ، ستحصل مشاريع البنية التحتية في الربع الثاني من عام 2019 على ما قيمته 3.2 مليار دولار (12 مليار ريال سعودي) من العقود.

معرض Stone and Surface، الحدث الرئيسي في المملكة المخصص لصناعة الأحجار وتصميم الأسطح، تنظمه دي إم جي إلى جانب كل من معرض الفنادق السعودي 2019 والمعرض السعودي للترفيه والتسليه في نفس الموقع في مركز جدة للمنتديات والفعاليات.

المصدر: الرياض