أكد محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي 'ساما' أحمد الخليفي، في لقاء مع العربية في واشنطن، أن نسبة الزكاة الجديدة التي ستدفعها البنوك السعودية ستتراوح بين 12 و14% من صافي الربح، مستبعداً احتمالية أن ترتفع هذه النسبة في الفترة المقبلة.

وقال: 'أرقام النمو في الربع الرابع تعطي صورة متفائلة عن الاقتصاد السعودي، حيث نما الاقتصاد السعودي بنسبة 3.6% في الربع الرابع، و2.2% على أساس سنوي'.

وإذ لفت إلى أن الاستهلاك والإنفاق الحكومي المحركان الرئيسيان للنمو في المملكة، ذكر أن الاستهلاك الخاص نما بنسبة تجاوزت الـ5%.

لا اندماجات جديدة

وعن أخبار الاندماجات بين البنوك، شدد الخليفي على قوة القطاع المصرفي السعودي، غير أن الاندماجات في القطاع ستشكل كيانات مالية أقوى تخدم الاقتصاد الوطني.

وبينما أشار إلى أن اندماج بنكي ' ساب ' و'الأول' قد أقر من قبل هيئة المنافسة، نوه بأنه لم تصدر أي نتائج بعد في ما يتعلق باندماج بنكي ' الرياض ' و'الأهلي'، نافيا وجود اندماجات جديدة في الوقت الحالي غير 'أن الباب مفتوح لمنح المزيد من التراخيص'.

ارتفاع القروض المتعثرة

من جهة أخرى، أكد الخليفي أن الإقراض العقاري للأفراد في المملكة يشهد نموا قويا ويحرك محفظة البنوك التي تشكل 18% منها.

كما تحدث الخليفي عن انكشاف البنوك على القروض المتعثرة في قطاعي التشييد والتجزئة.

وفيما أشار إلى ارتفاع نسبة القروض المتعثرة لدى البنوك السعودية من 1.8% إلى 2%، نوه بأن القروض المتعثرة يأتي معظمها من قطاعي التشييد والتجزئة.

غير أنه لفت إلى أن نسبة تغطية القروض المتعثرة تبلغ 150%.

9700 قرض عقاري في فبراير 2019

وفي وقت أفاد أن القروض العقارية للأفراد تشكل 18% من محفظة البنوك، أوضح أنه تم ضخ: '9700 قرض عقاري في فبراير 2019 مقابل 3000 في فبراير 2018'.

وبيّن تراجع نسبة القروض الاستهلاكية من 25% إلى 23% من محفظة البنوك.

المصدر: العربية