تعرضت الفنانة الفرنسية أمل بنت لموجة من التنمر بعدما نشرت صورة لها على حسابها على تطبيق "إنستغرام" وبدت فيها بوزن زائد.

وظهرت فيها مرتدية ملابس من الصوف وعلى الإثر تلقت الكثير من التعليقات السلبية والانتقادات اللاذعة.

وأعرب الكثير من المتابعين عن صدمتهم بسبب إطلالتها غير المتوقعة ومما كتبه هؤلاء: "تبدين سمينة" و"أنت حامل هذا واضح" و"مارسي التمارين، ليس لديك حل أفضل"...

إلا أنها قررت الردّ وكتبت عبر خاصية "ستوري": "تبدين سمينة... إذاً علي ارتداء ملابس تجعلني أبدو نحيفة بنظر الناس وليس كما أحب... إنهم المعادون للسمنة".

ويشار إلى أن الفنانة جزائرية الأصل أعلنت في وقت سابق أنها خسرت ما يزيد على 17 كيلو من وزنها حلال 4 أشهر. وهو ما أثار حينها ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

لها