عادت منصات مواقع التواصل الإجتماعي واتساب وفيسبوك وانستغرام للعمل بعد توقفها لمدة ساعة تقريبا بسبب عطلٍ تقني مفاجئ.



وكانت تعرضت أكبر مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لشركة “فايسبوك”، بما فيها موقع الشركة نفسه، لعطل فني مفاجئ أوقفها عن العمل، الأحد.


وتوقفت مواقع “فيسبوك” و”إنستغرام” و”واتساب” عن العمل في مناطق مختلفة من العالم، وانهالت الشكاوى حول الموضوع على موقع “تويتر”، الذي لم يتوقف عن العمل.


وتعرضت أوروبا للضرر الأكبر من العطل، حيث أشارت خريطة لأماكن تعطل المواقع جغرافيا، إلى توقفها عن العمل في بريطانيا ومناطق من فرنسا، وبعض أرجاء إيطاليا واليونان ودول أخرى في أوروبا، بالإضافة لجنوب آسيا ومناطق في الشرق الأوسط.


كما أكد عدد من المستخدمين أنهم لم يستطيعوا الدخول لتطبيق “فايسبوك ماسنجر” للدردشة من على حواسبهم الشخصية.

وجاء التوقف الجديد بعد سلسلة من الأعطال الفنية التي واجهتها مواقع “فايسبوك” مؤخرا، وتسببت بتوقفها لساعات.