في خطوة مؤثرة للغاية، قامت ليز سميث وهي ممرضة بريطانية تبلغ 45 عامًا بتبنّي رضيعة لم يزرها أحد لمدة 5 اشهر أثناء تواجدها في المستشفى.

وفي التفاصيل، وبعد ولادتها في الشهر السادس من الحمل، عمدت ليز على فحص الطفلة يوميًا بعد عملها، والتي شخصت بمتلازمة الامتناع الوليدي.

وبعد مرور خمسة أشهر وبعد نقل الطفلة إلى الحضانة حيث لم يزرها أحد طيلة تلك الفترة عرضت ليز أن تتكفّل برعاية الطفلة وتبنّيها لتصبح الطفلة لاحقًا ابنة ليز بشكل رسمي بعد الانتهاء من إجراءات التبني.

وأخيرًا، تجدر الإشارة الى أنّ أهل الطفلة كانا يزورانها أسبوعيًا في المستشفى، الا أنّ عدد الزيارات قد تضاءل تدريجيًا حتى توقفت بشكل نهائي.