صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، لو كان، اليوم الجمعة بأن الصين ستواصل تطوير العلاقات مع السودان، بغض النظر عن تطور الوضع في هذا البلد.

وقال المتحدث في مؤتمر صحفي "نحن نراقب الموقف عن كثب. نأمل أن يتمكن السودان من التعامل بشكل مستقل مع الوضع في البلاد، مضيفا أن الصين بصرف النظر عن كيفية تطور الوضع ستواصل تطوير العلاقات الودية.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت حكومة الصين تعترف بالمجلس العسكري القائم، أجاب ​​بأن "الصين لا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى".

المصدر: سبوتنيك