أعرب البابا فرانسيس بابا الفاتيكان عن تضامنه مع الشعب النيوزيلندي وخاصة الجالية المسلمة، في أعقاب الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا اليوم الجمعة أسفر عن عشرات القتلى والجرحى.

وأضاف بيان الفاتيكان أن البابا فرانسيس "عبّر عن حزنه العميق على الضحايا الذين قضوا في "أعمال العنف التي لا معنى لها" في اثنين من مساجد مدينة كرايس تشيرش... ويؤكد البابا فرانسيس عن تضامنه العميق مع جميع النيوزيلنديين وخاصة الجالية المسلمة عقب هذه الهجمات".

وأضاف البيان أن البابا يصلي من أجل أرواح الذين قضوا في الهجوم، كما يصلي لشفاء المصابين.

يذكر أن إرهابيا أستراليا (يبلغ من العمر 28 عاما) اقتحم مسجدا في مدينة كرايتس شيرش في نيوزيلندا اليوم الجمعة، وأطلق النار على المصلين فقتل وأصاب نحو 100 أغلبهم من المهاجرين.