نشرت وسائل الإعلام الأردنية أول صورة للمواطن الأردني وسيم الساطي ضراغمة، الذي أصيب وابنته في المجزرة الإرهابية التي استهدفت المصلين في مسجدي نيوزيلندا اليوم.

ووفقا لصحيفة الغد الأردنية، فإن ضراغمة سافر إلى نيوزيلندا قبل 5 سنوات حيث يعمل هناك حلاقا، وأصيب في المذبحة بـ4 رصاصات وابنته بـ3 وحالتهما حرجة.



وقد سافر لنيوزيلندا قبل 5 سنوات حيث يعمل هناك كمصفف شعر، وأصيب وسيم بـ 4 رصاصات وابنته بـ 3 وحالتهما حرجة.

وفي وقت سابق من اليوم، تعرض مسجدان في مدينة كرايست تشيرش النيوزلندية لهجوم بأسلحة نارية، أسفر عن مقتل 49 شخصا وجرح العشرات.

المصدر: صحيفة "الغد" الأردنية