زار وفد نيابي فرنسي برئاسة النائب غونيدال رويارد مجلس النواب، قبل ظهر امس، والتقى النائب ياسين جابر، فلجنة الصداقة البرلمانية اللبنانية - الفرنسية، وتطرق الحديث مع الوفد بصفته الهيئة النيابية الفرنسية لمتابعة شؤون المسيحيين والاقليات في الشرق، الى الاوضاع العامة والعلاقات البرلمانية الثانية بين لبنان وفرنسا.

وأشار رويارد، الى انه يمثل الهيئة النيابية الفرنسية لمتابعة ودعم شؤون المسيحيين في الشرق واننا هنا من اجل الحوار والتواصل والثقافة، ولا سيما بعدما قامت به «داعش» في المنطقة، ولدعم المسيحيين في المنطقة، موضحا انه «زار عرسال وعكار ورأس بعلبك من اجل لقاء النازحين السوريين والاطلاع على مشاكلهم، ورسالتنا هي رسالة صداقة التي تكنها فرنسا للبنان ولا سيما في هذه الظروف، ورسالة ثقة تجاه حكومة لبنان التي لديها تحديات مهمة ورسالة مهمة تجاه العمل النيابي، لان المجلس النيابي في هذه المرحلة لديه مهمة كبيرة سيقوم بها ونحن مع دعم وتطوير لبنان».