إستقبل مجلس ادارة تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم برئاسة فؤاد زمكحل، رئيس »منظمة رياديي مستقبل فرنسا« إيريك لومير الذي ترأس وفداً فرنسياً يضم مجموعة من أصحاب الشركات الفرنسية العديدة التي تتعلق بالمهارات الإبتكارية والأخلاقية في العالم الرقمي، وهم: ديدييه بلوزارد: رجل الأعمال في مجال الصناعة والخدمات، وتقديم الحلول في مجال الطاقة المتخصصة في مجال الألواح الشمسية القابلة للطباعة، وإيف ريفيير: رجل أعمال في مجال الأمن الفيزيائي والتنمية المستدامة، وألكسندر مورليه Alexandre Morlet: خبير الشؤون الرقمية، وجنان ميليللي محررة وإختصاصية في شؤون الشرق الأوسط في الـ EAF.

وتحدث زمكحل وقال: رسالتنا اليوم لكم ولرياديي فرنسا إنه مهما كانت الصعوبات، فإن الرياديين اللبنانيين سيخلقون ويحفرون دائماً مكاناً لهم. فالريادي اللبناني لم ينل في حياته أي أمر بسهولة، لكنه حفر مكانه وخلق القيمة المضافة، بجدارته وأفكاره الخلاقة، ومثابرته وإبداعاته، وإبتكاراته المعروفة عالمياً. إن اللبنانيين منذ عهد الفينيقيين كانوا من الأوائل الذين زاروا الكرة الأرضية، وإكتشفوا أسواقا جديدة، وبلدانا وقارات جديدة، لم يخافوا في حياتهم من المطبات والمخاطر والصعوبات، لذا من المؤكد أنهم لم ولن يتراجعوا هذه المرة أيضاً.

بدوره قال لومير إن معظم المـــشاركين في الوفد يزورون لبنان للمرة الأولى، وقد دُهشنا بعزيمة وصمود ومرونة رجال وســـيدات الأعمال اللبنانيين، إننا نتطلع إليهم كمثل للريادة والتطـــور، وقدرتهم في إستخراج الفرص من قلب الأزمات. إننـــا نعرف جيداً ونتفهم مشاكلكم، لكن إيماننا بلبنان كبير، وأملنا في بلدكم الصديق.