طرحت وزارة المالية في مصر، اليوم الخميس، أذون خزانة بقيمة إجمالية بلغت 18 مليار جنيه (مليار دولار أمريكي)، لسد العجز المالي الذي تعانيه.

وقالت الوزارة: إنه ”تم طرح أذون خزانة أجل 182 يومًا بقيمة 8.750 مليار جنيه (الدولار نحو 108 جنيهات)، بمتوسط عائد 17.605%، فيما بلغ أعلى عائد 17.65%، وسجل أقل عائد 17.501%“.

وأضافت أنه ”تم طرح أذون خزانة أجل 364 يومًا بقيمة 9.250 مليار جنيه بمتوسط عائد 17.51%، في حين سجل أعلى عائد 17.55%، وأقل عائد 17.1%“.

وفي وقت سابق اليوم، كشف تقرير حكومي أن عجز الموازنة العامة للدولة وصل 222.5 مليار جنيه؛ ما يُعادل 12.3 مليار دولار خلال النصف الأول من العام المالي 2018/2019.

ويُشكل العجز خلال الـ6 أشهر الأولى من العام الجاري ما يعادل 4.2% من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 4.9 % خلال الفترة ذاتها من العام السابق.

وتلجأ الحكومة المصرية إلى الاستدانة المحلية عبر طرح أدوات دين ”سندات– أذون خزانة“ لتغطية عجزها المالي خلال السنوات الأخيرة، وتعد البنوك العامة أكثر المشترين لتلك الأدوات.