مقزز حال هذا البلد، لما آلت إليه أحوال الفقراء فيه. هي صورة كفيلة بأن تشعل البلد ثورة، تداولها رواد مواقع التواصل الإجتماعي لسائق تاكسي يعمل في لبنان فيما أجهزة التنتفس الطبية "أنبوبة الأوكسجين" متصلة به خلال عمله.

ونقل الناشطون الصورة مرفقة بعبارة: "سائق تاكسي يعمل على الخط والاجهزة متصلة به حتى لا يموت هو وعائلته من الجوع في بلد لا ضمان شيخوخة فيه، ولا حد أدنى من العيش الكريم !!". 

وكذلك عبر الناشطون عن سخطهم من الواقع في لبنان، والى إفتقاد المواطن أبسط الحقوق وخصوصاً ضمان الشيخوخة. وكتب أحدهم تعليق: "إنشالله توصل الصورة لوزير الصحة"، وعلق اخر: "هيك صورة بتخلي أي حكومة محترمة تستقيل".