التقى وزير الاتصالات محمد شقير، رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، بحضور وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عمرو طلعت. وتم البحث خلال اللقاء في تفعيل التعاون الثنائي على مختلف المستويات خصوصاً على المستوى الاقتصادي.

فى مستهل اللقاء رحب رئيس الوزراء، بالوزير شقير، وقدم له التهنئة بمناسبة تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، معرباً عن تمنياته لرئيس الوزراء اللبنانى سعد الحريري وحكومته بالنجاح فى تلبية تطلعات الشعب اللبناني في تحقيق المزيد من التنمية الاقتصادية.

وأكد مدبولي، حرص مصر على تعزيز التعاون مع لبنان الشقيق فى مختلف المجالات التى يمكن أن تسهم فى تحقيق المصالح المشتركة للبلدين بما يعود بالنفع على الشعبين الشقيقين.

وأشار الى أن الاجتماعات الجاري التنسيق لعقدها للجنة العليا المشتركة بين مصر ولبنان ستمثل فرصة كبيرة لدفع التعاون بين البلدين فى الفترة المقبلة.

من جانبه أعرب شقير عن تطلع لبنان لتعزيز العلاقات مع مصر لا سيما على المستوى الاقتصادي خلال المرحلة المقبلة، مشددا على ضرورة اتخاذ التي من شأنها تسهيل انسياب السلع وزيادة حجم الاستثمارات بين البلدين.

وأشاد شقير بالإنجازات التي حققتها مصر في مجال الاقتصادي، أشار الى أنه يجرى التنسيق مع الوزارات المختلفة لتفعيل أطر التعاون في عدة مجالات من بينها تنشيط التعاون في مجال الاتصالات، بما في ذلك إمكانية الاستفادة من الخبرة المصرية في عدد من المجالات.