أعلنت وزارة البترول المصرية ترسية 12 امتيازا للبحث والتنقيب عن النفط والغاز في مصر على عدد من الشركات العالمية والشركة "العامة للبترول المصرية" باستثمارات يبلغ حدها الأدنى 750-800 مليون دولار.

وأضافت وزارة البترول في بيان صحفي أن شركات "نبتون انيرجي" و"ميرلون" و"شل" و"إيني" و"الشركة العامة للبترول" فازت بسبع امتيازات للتنقيب عن النفط في مصر من خلال حفر نحو 39 بئرا.

وفازت شركة "شل إيجبت" بثلاث مناطق امتياز في مزايدة الهيئة العامة للبترول.

وتشمل مزايدة "هيئة البترول" قطاعات بالصحراء الغربية وبوادي النيل وقطاعات بخليج السويس وبالصحراء الشرقية.

وقامت مصر خلال الأعوام القليلة الماضية بترسيم حدودها البحرية مع بعض الدول في محاولة للبحث والتنقيب عن الغاز والنفط داخل حدودها دون نزاع مع أي من تلك الدول.

وفي مزايدة الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيغاز"، فازت شركات "شل" و"إكسون موبيل" و"بتروناس" و"ديا" و"بي.بي" و"إيني" بعدد 5 امتيازات للتنقيب عن الغاز في مصر لحفر 20 بئرا.

وشهدت مزايدة "إيغاز" دخول شركة "إكسون موبيل" لأول مرة لأعمال البحث والتنقيب عن الغاز في مصر.

وفتح اكتشاف "إيني" الإيطالية لحقل ظُهر في 2015، والذي يحوى احتياطات تقدر بثلاثين تريليون قدم مكعبة من الغاز، شهية مصر لطرح مزايدات جديدة.

وقال وزير البترول المصري طارق الملا في مؤتمر صحفي إن الحد الأدنى لاستثمارات الامتيازات التي أُرسيت يبلغ 750-800 مليون دولار.

المصدر: النشرة