حذر المدير التنفيذي لشركة "بي بي" بوب دادلي أن موجة من المخاطر المتصاعدة قد تشعل أزمة في سوق النفط خلال الأشهر المقبلة، مشيرًا إلى الظروف المأساوية في فنزويلا، وعدم اليقين في ليبيا، وارتفاع مستويات الإنتاج من الحوض البرمي، فضلاً عن ستأثير العقوبات الأميركية على إيران.

وصرح خلال حديثه مع "سي إن بي سي" قائلاً: اتفقت "أوبك" وحلفائها على تقليل الإنتاج في الربع الأول، ولكن ليس لدينا بيانات حقيقية منها، علينا أن ننظر كيف ستبدو البيانات.

وعن مدى مساعدة اتفاق "أوبك +" لخفض الإنتاج في استقرار أسعار النفط، أوضح دادلي أن هناك العديد من المتغيرات والكثير من الأشياء التي قد تؤدي إلى أزمة حقيقية.

المصدر: النشرة