عندما رد رئيس الحكومة سعد الحريري على الصحافي عماد الدين اديب على المئة دولار للاستثمار في لبنان بانه سيعطيه مئة و15 دولار اميركي كعائد على المبلغ، سارع بعض المستثمرين الى التأكيد انهم يفضلون الاستثمار في القطاع المصرفي اللبناني حيث يستفيدون من الوديعة التي يضعونها بفائدة تتجاوز الـ 15 في المئة، بدلاً من الاستثمار في قطاعات قد لا تدر عليهم هذه العائدات.