التقى وزير الاتصالات محمد شقير وفداً من البنك الدولي ضمّ مسؤول برنامج النمو المتوازن وإدارة مالية المؤسسات العامة بيتر موسلي، والخبيرة الأولى في شؤون الحماية الاجتماعية والعمل والجندرة في منطقة الشرق الأوسط حنين السيّد، والمستشارة الاقتصادية باتريسيا هيداموس، في حضور المستشار نبيل يموت.

وبحث شقير مع الوفد، في برنامج البنك الدولي المتعلق بخلق فرص عمل للشباب اللبناني وقيمته 400 مليون دولار ينفَّذ على مدى 5 سنوات، بالتعاون مع عدد من الوزارات ومنها وزارة الاتصالات.

ولفت الوفد إلى أن تنفيذ البرنامج يتطلب إقراره في مجلس الوزراء، متمنياً على الوزير شقير المساعدة في هذا الإطار.

من جهته، أبدى الوزير شقير دعمه لهذا البرنامج، «كون خلق فرص عمل للشابات والشباب اللبناني هو من أولويات الحكومة، خصوصاً بعد ارتفاع معدلات البطالة والهجرة لدى هذه الشريحة»، مؤكداً انه سيدفع إلى إقراره سريعاً في مجلس الوزراء.

وبصفته رئيساً للهيئات الاقتصادية، أكد شقير للوفد أنه سيعمل على تنظيم لقاءات للمسؤولين عن البرنامج مع القطاع الخاص اللبناني المعني المباشر بهذا الموضوع.