حصل المراهق الأميركي غرانت تومسون (14 عاماً) على مكافأة من شركة "آبل"، بعدما اكتشف ثغرة في خاصية "فيس تايم".

وفي التفاصيل أنّ تومسون اكتشف ثغرةً أمنيةً في "فيس تايم" تمكّنه من التجسُّس على المكالمات الجماعية. ولم تكشف "آبل" عن حجم المكافأة، ولكن يُعتقد أنها مساهمة في تكاليف دراسة تومسون.

وتأتي هذه المكافأة في الوقت الذي رفض فيه أحد الباحثين الإلكترونيين إخبار "آبل" عن ثغرة أمنية في أجهزتها بسبب رفضها تقديم مكافأة مالية له.

وكانت الثغرة قد اكتُشِفت الشهر الماضي، إذ لاحظ بعض مستخدمي أجهزة "آبل" أنه بعد اتصالهم بآخرين باستخدام "فيس تايم" يمكنهم الاستماع لمكالماتهم حتى لو رفضوا في البداية تلقي اتصالهم، مما يعني أنه بمجرد محاولة الاتصال بشخص آخر يمكن التنصت على جميع المكالمات.

ومن جهتها، ذكرت تقارير أن آبل" تلقت أخبار الثغرة بحذر شديد، وقامت بحظر المكالمات الجماعية لفترة للتحقيق.

وتم تداول هذه التحذيرات على مواقع التواصل الاجتماعي دون الإشارة إلى أن شخصاً بعينه اكتشفها، لكن لاحقا كشفت "آبل" عن أن غرانت ووالدته حذراها من الثغرة سابقاً.

واكتشف غرانت الثغرة عندما كان يستخدم البرنامج في إجراء مكالمات جماعية مع أصدقائه لمناقشة أساليب جديدة في لعبة "فورتنايت" الإلكترونية. وبعدها، أرسل غرانت ووالدته عقب ذلك عدة رسائل لشركة "آبل" لتحذيرها من الثغرة، ولم تردَّ الشركة حينها، لكنها اعترفت الآن بفضل غرانت.