انتزع فريق العهد، فوزا صعبا، من مضيفه الصفاء، بنتيجة (1-0)، أمس السبت، على ملعب أمين عبد النور في بحمدون، بالجولة الـ14 من الدوري اللبناني الممتاز.

سجل هدف اللقاء الوحيد البلغاري مارتن توشيف، لاعب فريق العهد، في الدقيقة (75) من عمر المباراة.

فوز العهد رفع رصيده إلى 40 نقطة في صدارة الترتيب، في حين تجمد رصيد الصفاء عند 11 نقطة في المركز العاشر.

وشهد الشوط الأول، أداءً سلبيًا من لاعبي الفريقين بسبب سوء المناخ حيث حاول العهد افتتاح التسجيل في الدقائق الأولى عبر مهاجمه أكرم مغربي، لكن وقفت براعة حارس الصفاء أحمد تكتوك في وجه مهاجم العهد.

ومع انطلاق الشوط الثاني تحسن الأداء، حتى جاء هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 75، من عرضية حسين دقيق، أخطأ حارس الصفاء في التقاط الكرة ومهدها أمام مهاجم العهد مارتن توشيف، الذي لم يجد أي صعوبة في إسكانها الشباك.

وحاول العهد مضاعفة النتيجة في الدقائق الأخيرة من اللقاء، لكن عرضية عيسى يعقوبو لم يترجمها مارتن توشيف لهدف كان ممكنًا، لينتهي اللقاء بانتصار العهد بهدف نظيف.

وحقق الأنصار فوزاً مثيراً على حساب شباب الساحل، بنتيجة 3-2 في المباراة التي جرت على ملعب العهد، بحضور جمهور الخاسر فقط بسبب عقوبة من اتحاد الكرة على الفائز.

سجل أهداف الأنصار حسن شعيتو موني (58) وسوني سعد (74) والحاج مالك (76)، في حين سجل هدفي شباب الساحل حسن كوراني (8) وعبد العزيز نداي (31).

ورفع الأنصار رصيده إلى 30 نقطة في المركز الثالث، في حين تجمد رصيد شباب الساحل عند 15 نقطة في المركز السادس.

وشهدت المباراة بداية سريعة في الدقيقة 8 عبر نجم شباب الساحل حسن كوراني حيث سدد كرة أرضية من داخل المنطقة سكنت شباك الحارس حسن مغنية.

وتابع الساحل تألقه حيث سجل عبد العزيز نداي الهدف الثاني في الدقيقة 31 إثر عرضية من ركلة ركنية من حسن كوراني حولها نداي برأسه إلى داخل الشباك.

وفي الشوط الثاني قلص الأنصار الفارق عبر حسن شعيتو موني في الدقيقة 58 من تسديدة قوية، ثم تعادل في الدقيقة 74 بعد كرة عرضية من علاء البابا حولها الحاج مالك برأسه ارتدت من العارضة وأكملها سوني سعد برأسية جديدة إلى داخل الشباك.

وقلب الأنصار الطاولة على شباب الساحل في الدقيقة 76 بعد ضربة حرة نفذها حسن بيطار وحولها الحاج مالك برأسية إلى داخل المرمى.

وفي مباراة ثالثة، فاز البقاع الرياضي على التضامن صور (2-0) في المباراة التي جرت على ملعب النبي شيت.