برعاية رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية السيدة ​كلودين عون روكز​، وبدعم من وزارة التربية والتعليم العالي ووزارة الشؤون الاجتماعية والمركز التربوي للبحوث والإنماء، وبدعوة من مركز سكيلدSKILD ومؤسسةTim Tebow العالمية، أقيم أمس حفل تخريج 80 فتاة وشاباً من 16 جمعية ومؤسسة تربوية لذوي الإحتياجات الخاصة، وبحضور العديد من الشخصيات السياسية، بعنوان Night to Shine.

افتتح الحفل الذي قدّمه الإعلامي طوني بارود، بكلمة الدكتور نبيل قسطا، مدير عام ومؤسس مركز سكيلد، الذي أكد فيها على أهمية دور السياسيين والناشطين في المجتمع المدني بإقرار تشريعات تليق بهؤلاء الملائكة وبأهلهم.

بعدها كانت كلمة السيد فادي يرق، مدير عام وزارة التربية والتعليم العالي، الذي أشار فيها إلى أن وزارة التربية والتعليم العالي أطلقت مشروع المدارس الرسمية الدامجة، من خلال تفعيل واختبار نموذج التعليم الدامج في لبنان، وذلك إيمانا بقدراتهم.

واختتمت الكلمات، السيدة كلودين عون روكز، توجّهت فيها إلى الفتيات والشباب، والتي قدّمت فيها إحدى الحالات وبطلها Louis Braille الذي فقد نظره في طفولته بسبب حدث، ومن المؤكد أنّه تعذّب كثيراً، لكن من خلال معاناته فُتحت الطريق لكل إنسان مكفوف أن يقرأ ويكتب، بحسب قولها.

وأضافت، نسعى بتوجيه من فخامة الرئيس العماد ميشال عون واللبنانية الأولى السيدة ناديا عون، لتحويل "اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإِعاقة" إلى "يوم وطني للدمج"، لأننا نهدف إلى التركيز على الدمج وليس على الإعاقة.