طلبت هيئة تنظيم المنافسة الوطنية في ألمانيا من فيسبوك التوقف عن جمع بيانات المستخدم من مصادر مختلفة دون موافقة المستخدم المبدئية، ما يشمل البيانات التي تجمعها المنصات المملوكة لفيسبوك مثل واتساب وإنستغرام، ومصادر الجهات الخارجية التي يستخدمها عملاق الشبكات الاجتماعية كالمعلنين.

وقد أعطى مكتب كارتل الاتحادي الألماني (أف.سي.أو) الشركة الأميركية مهلة شهر واحد لاستئناف القرار التاريخي الذي يأتي بعد تحقيق لمدة ثلاث سنوات.

وفي حالة فشل الاستئناف، فسيتعين على شركة التكنولوجيا ضمان عدم جمع مصادر البيانات هذه بدون موافقة خلال الأشهر الأربعة القادمة.

وعلى الرغم من أن الحكم يطبق داخل ألمانيا فقط، فإن القرار قد يؤثر على الهيئات التنظيمية في الدول الأخرى لاتباع نفس الخطوات.

يُشار إلى أنّ فيسبوك أعلنت الشهر الماضي عن خططها لإعادة بناء البنية التحتية لمنصاتها الثلاث فيسبوك وإنستغرام وواتساب، بحيث تعمل جميع الخدمات الثلاث على منصة واحدة موحدة، مما يعني أن معلومات المستخدمين ستُجمع من المنصات المختلفة.

المصدر: الجزيرة