استقبلت إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة المصرية، الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى لدولة الإمارات، حاكم الشارقة، في معرض القاهرة الدولي للكتاب المقام بمركز مصر للمعارض الدولية.

قام عبد الدايم القاسمي في جولة، تفقدا خلالها أجنحة الوزارات والمؤسسات المصرية والدول العربية والأجنبية، وبعض دور النشر المشاركة، وذلك في حضور، جمعة مبارك، سفير الإمارات العربية المتحدة في القاهرة، والدكتور هيثم الحاج، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب.

وأشاد القاسمي بالشكل الجديد للمعرض وحسن التنظيم. مضيفا أنه بات معلما جديدا لمصر، يليق بحضارتها العريقة، كما أثنى على النقلة النوعية التي أعادت ثاني أكبر معارض العالم المتخصصة إلى مكانته الطبيعية، مثمنا اختيار جامعة الدول العربية كضيف شرف لهذه الدورة.

كما التقت عبد الدايم بالدكتور يوسف بن أحمد العيثمين، أمين عام منظمة التعاون الإسلامي، بمركز مصر للمعارض الدولية، والذى يستضيف فعاليات دورة اليوبيل الذهبي من معرض القاهرة الدولي للكتاب، وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز العلاقات الثقافية والفنية بين مصر والمنظمة.

وخلال اللقاء، قالت عبد الدايم إن الدول الإسلامية تتميز بتراث حضاري ثرى ومتنوع، يعكس العديد من القيم السامية والمعاني النبيلة التي يجب إبرازها أمام العالم لتأكيد سمو وسماحة الدين الإسلامي، وترتكز إلى معتقدات تدعو للمعرفة، وتحث على التسامح ونبذ العنف والتطرف. وأشارت وزيرة الثقافة المصرية إلى أن المهرجان الثقافي والفني الأول للمنظمة، والذى تحتضنه مصر، جاء كنواة لبداية التواصل في هذا المجال بين أعضاء المنظمة.

المصدر: سبوتنيك