نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— توصل الفريق الطبي المعني بالتحقيقات بوفاة الشقيقتين السعوديين، روتانا وتالا فارع التين عثرا على جثتيهما في نهر هادسون في نيويورك، إلى أن نتيجة الوفاة هي الانتحار. 00:46 شرطة نيويورك تكشف ملابسات جديدة عن وفاة الشقيقتين السعوديتين وقالت باربرا سامبسون، رئيسة الفريق الطبي في بيان، الأربعاء: "اليوم، حددنا أن وفاة الشقيقتين فارع كان نتيجة انتحار، حيث قامت الفتاتان بربط نفسيهما مع بعضهما قبل النزول لنهر هادسون". وكانت الشرطة الأمريكية قد عثرت على جثة روتانا البالغة من العمر 23 عاما وتالا البالغة من العمر 16 عاما على ضفاف نهر هادسون في الـ24 من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي وبالتحديد في منطقة من النهر يمكن النزول بشكل مباشر إلى مياه النهر. ويذكر أن شرطة نيويورك قالت إن التحقيقات أظهرت وصول الشقيقتين إلى نيويورك في الأول من سبتمبر/ أيلول، وأن آخر مرة شوهدت فيه الشقيقتين، روتانا وتالا كان منطقة فايرفاكس في الـ24 من أغسطس/ آب الماضي، لافتا إلى استمرار التحقيقات بالوسيلة التي استخدمته الشقيقتان للسفر بين الولايات وأن المتخصصين يقومون بتفحص كاميرات المراقبة في منطقة مانهاتن في نيويورك.

CNN Arabic