هذه قصة “ريد إز باد”، شركة ملابس بولندية تحوّلت في سنوات قليلة من صفحة على فيسبوك إلى علامة تجارية قومية تشتهر عند اليمين المتطرف. نشر الجمعة ، 11 يناير / كانون الثاني 2019

CNN Arabic