أصدرت لجنة الأمور المستعجلة في الإتحاد اللبناني لكرة السلة، قراراً بتغريم نادي "الحكمة" بـ500 وحدة، إضافة الى توقيف جمهور النادي لمباراة واحدة على الأقل. والوحدة تساوي قيمة 25 ألف ليرة لبنانية، ما يعني تغريم النادي 12 مليون و500 ألف ليرة لبنانية.

وعلى صعيد متصل، أصدرت الهيئة الادارية في جمعية "هومنتمن" الرياضية بياناً تناولت فيه أعمال الشغب التي شهدتها مباراة "الحكمة بيروت" و"الشانفيل" في ملعب غزير الاحد المنصرم.

وجاء في البيان: "عطفا على الإشكالات التي أعقبت المباراة بين فريقي الحكمة بيروت والشانفيل على ملعب نادي غزير، يهم الهيئة الادارية لجمعية هومنتمن الكشفية والرياضية توضيح الأمور التالية:

1- تستنكر جمعية هومنتمن أشد الإستنكار وتشجب بشدةالتعرض لممثل جمعية هومنتمن لدى الاتحاد اللبناني لكرة السلة السيد جورج صابونجيان، خصوصامن قبل بعض جمهور نادي الحكمة، كذلك التعرض للجنة الملاعب في الاتحاد.

2-تطلب الجمعية اعتبار ما ورد على شاشة المؤسسة اللبنانية للارسال انترناسيونال بمثابة اخبار للسلطات الامنية والقضائية.

3-تتمنى جمعية هومنتمن الشفاء العاجل للمصابين خلال الإشكال والتدافع الذي أعقب صافرة النهاية.

4-تدعو الجمعية القوى الأمنية المعنية الى فتح تحقيق في الإشكال مع استعدادها لوضع كامل إمكاناتها في تصرف القوى الأمنية لتوقيف ومحاسبة المتسببين ومنع تكرار اي نوع من الإشكالات حرصا على استمرار التنافس الرياضي الشريف وتشجيع اللعب النظيف.

5-تتوجه الجمعية الى نادي الحكمة الشقيق وهيئته الادارية المنتخبة الجديدة بالدعوة الى ضبط جمهوره وتأسف للإشكال الذي أعقب المباراة آملين ان تسود المباريات القادمة الروح الرياضية".

المصدر: وكالات