تعد سفينة “تيتانك” هي السفينة الأشهر في التاريخ، والتي غرقت وتسببت في مصرع 1500 شخص كانوا على متنها بعد اصطدامها بجبل جليدي، عام 1912، رغم أنها كانت الأكبر في العالم.



ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الخميس، فإنه على الرغم من مرور أكثر من 100 عام على غرق تايتانك إلا أن عدد كبير يحرصون على متابعة كل جديد عنها.


ونشر موقع “gayety”، صورًا جديدة نادرة للسفينة “تيتانيك” قبل غرقها، وصورة الجبل الجليدي الذى اصطدمت به في 14 أبريل عام 1912.


وتعد “تايتانيك” من أشهر السفن في التاريخ، وبلغ وزنها 46 ألف طن، وارتفاعها 269 مترًا، وسميت بـ”سفينة الأحلام”، خاصة أنها كانت تحتوي على حوض سباحة وصالة ألعاب رياضية، والكثير من الأثاث الفخم.



وغرقت السفينة الضخمة عام 1912 بعد اصطدامها بجبل جليدي في المحيط الأطلسي، خلال الرحلة من ساوثمبتون إلى نيويورك، حيث نتج عن الحادث غرق 1500 شخص كانوا على متنها.



وعلى الرغم من إرسال نداءات الاستغاثة المتكررة، وصلت سفينة الإنقاذ الأولى وهي كارباثيا رمز بعد حوالي ساعتين، وسحبت أكثر من 700 شخص من المياه.