يبدو أن القوى الإسلامية التكفيرية الإرهابية قررت البدء بشن حرب إرهابية جوية على قاعدة حميميم من خلال طائرات من دون طيار وهي حصلت على هذه الطائرات من تركيا ومن السعودية ومن قطر في الماضي ووضعتها في محافظة إدلب وعندما أصبحت ادلب محاصرة بدأت داعش وجبهة النصرة بشن حرب إرهابية بطائرات صغيرة ضد قاعدة حميميم العسكرية الجوية حيث اهم طائرات سلاح الجو الروسي. 

خطر الطائرات الصغيرة كبير التابعة للتكفيريين الإسلاميين

اذا كان الطير او أي طائر يشكل خطر على الطائرة الحربية اذا اصطدم بها فكيف بطائرة من دون طيار وطولها متر ونصف ووزنها 10 كغ ولذلك فهي تدمر الطائرة الحربية كلياً والأحزاب الإسلامية التكفيرية قررت من ادلب ارسال يومياً اكثر من 5 الى 10 طائرات الى قاعدة حميميم الروسية ولولا الرادار السوري لأصيب طائرات روسية حربية وفي خبر نشرته منذ ساعتين أي عند ظهر يوم الاحد 22 / 7 / 2018 ان الميليشيات في ادلب تقوم بنشر عشرات الطائرات دون طيار بالقرب من قاعدة حميميم العسكرية الجوية وان هذه الطائرات مغطاة بأعشاب ولا يمكن رؤيتها بسهولة ولولا الرادارات الروسية لكان خطر كبير على الطائرات الحربية الروسية وقال ناطق عسكري روسي ان تكفيريين الإسلاميين في ادلب رفض استلام مواد الطعام الغذائي الذي وصل اليهم بأكثر من 42 الف طن مأكولات وهم يريدون استمرار الحرب مع الجيش الروسي والجيش الروسي سيضربهم ضربة قوية في الأسبوع القادم حيث سيدمر كل مراكز قياداتهم والجسور في ادلب والطرقات وكل خزانات المياه وكل شباكات انابيب المياه في ادلب إضافة الى اعلان إعطاء امر بتدمير 1750 محطة وقود لتعبئة السيارات كي لا تعود تتحرك أي سيارة في ادلب وستقوم طائرات سوخوي بذلك وكذلك تدمير خزانات الوقود في ادلب واشعال حرائق تصل إلى مئات الأمتار في الهواء اثناء حريق خزانات الوقود كما انها ابتداء من صباح الثلاثاء وهو اخر انذار لإبعاد الطائرات من دون طيار من ادلب ستبدأ بتدمير كل شباكات الكهرباء في ادلب وكل مولدات ومحولات الكهرباء واضافة الى ان طائرات سوخوي 26 المختصة ستقوم برمي مواد كيماوية ضد الزراعة تؤدي إلى جفاف كل منتوج الزراعة في ادلب كلها بشكل لا تعطي أي شجرة او نبات أي انتاج بل تيبس وتصبح بدون نتيجة خلال 48 ساعة

وقال الجنرال يوخوف قائد سلاح الجو الروسي في كامل المنطقة الوسطى الممتدة من روسيا حتى الصين ان الطائرات الروسية هي التي ستنفذ كل العمليات وانها طلبت من الطيران الحربي السوري عدم الاقتراب من كافة الأجواء لمنطقة ادلب وكذلك انذرت تركيا بأن أي طائرة تحلق على مسافة 100 كلم سيتم اسقاطها من قبل منظومة اس 400 وهي اعظم منظومة في العالم لا تملك مثلها اميركا وقال الجنرال ان هذه الحرب هي حرب روسية ضد اهداف تمس روسيا ولسنا لمساعدة سورية او خليجية ولا أي طيران في العالم ونحن قادرون واذا اختلط للبعض وارسل أي مساعدة سيتم اسقاطها على مسافة 500 كلم أي على طول تركيا أي ان أي طائرة تقلع من إسطنبول باتجاه ادلب سيتم اسقاطها واي طائرة أميركية سيتم اسقاطها والمصدر هنا هو مصدر عسكري روسي اعطى هذه المعلومات الى عدة مواقع هي موقع تاس ونوفوستي وسبوتنيك وموقع سلاح الجو الروسي وقيادة وزارة الدفاع الروسية وحالياً يجري ارسال الطائرات الروسية الى قاعدة حميميم التي فيها 60 طائرة ولكن سيتم رفع العدد الى 300 طائرة في القاعدة لقصف الأهداف ليل نهار وكما تقوم طائرات ضخمة انطونوف روسية لنقل القنابل والصواريخ لاستعمالها لمدة شهرين لأن الجيش الروسي الجوي بنى مخازن تحت الأرض تتسع لذخيرة طيران وذخيرة لصواريخ اس 400 لمدة 6 اشهر وهي اكبر مستودعات موجودة في آسيا والشرق الأوسط وموجود مثلها فقط في روسيا.


إضافة الى ذلك اذا لم تعلن المنظمات الإرهابية توقف العدوان على قاعدة حميميم الروسية فإنه سيتم الطلب بإجراء 7 آلاف غارة من قبل 225 طائرة روسية حربية على كامل محافظة ادلب وقصفها بالقنابل والصواريخ كي لا تعود أي طريق تستطيع سيارة تسير عليها وأضاف لن يكون هناك أي طرقات ولا محطات ولا جسور ولا انتاج زراعي ولا مياه وتدمير كل المعامل وحفر كل الطرقات بالقنابل والجسور وتدمير مراكز قيادة جبهة النصرة وجيش الإسلام واحرار الشام وفيلق الرحمن وبقية المنظمات وخلال 10 الى 15 سيتم تدمير كل الصناعة والتجارة والجسور وخزانات المياه والطرقات وكل مراكز قيادات الحركات التكفيرية الإسلامية وكل تحصيناتها وكل طائراتها من دون طيار وسيتم شن 7 آلاف غارة على محافظة ادلب حتى انهاء جبهة النصرة واحرار الشام وفيلق الرحمن وغيرهم

كما انه سيتم ضرب مواد في مياه الأنهر يجعلها غير قابلة لري الزراعة وكما سيتم ضرب كل خزانات الوقود والنفط في ادلب نهائيا وقطع كل طرقاتها عن الخارج ولن يكون هنالك شبكة مياه واحدة في ادلب تستطيع ان تعطي نقطة مياه لمواطن في ادلب كما سنقوم بإحراق منطقة جبل الزاوية في ادلب بقنابل حارقة كي تصبح منطقة سوداء محترقة وكل من يسكن منطقة جبل الزاوية عليهم مغادرة منطقة جبل الزاوية قبل الثلاثاء وقالت وكالة سبوتنيك ان روسيا ستشن حرب بلا هوادة على ادلب وتركيا تدخلت وطلبت عدم شن هذه الحرب فردت روسيا ان هذه الحرب ستحصل واذا طلب مرة ثانية تركيا وقف الحرب ستشتبك روسيا مع الجيش التركي واما السعودية وقطر الذين أعطوا المنظمات سلاح طائرات بدون طيار فعليهم فورا ان يدفعوا مليارات إلى كامل اهل ريف حلب ومدينة حلب ومدينة اللاذقية وكل محيط قاعدة حميميم وكل الخط الساحل من بانياس الى طرطوس واذا لم يفعلوا ذلك فإن روسيا ستقطع علاقتها معهم وستشن حرب عليهم لأنها ستضرب أكبر مصفاة هي أرامكو واكبر مصفاة نفط في أبو ظبي وكل مصفاة في تركيا واذا تصدت طائرة حربية واحدة فسنحطمها بالصواريخ فورا واما قطر عليها دفع الأموال بسرعة واما زيارة امير قطر لروسيا وشراء الأسلحة لن يفيد لأن روسيا تعتبر قطر تسببت بالأذى لروسيا لذلك عليها دفع الاموال وإلا فروسيا ستكون عدو وعدو شرس وقطر تعرف ماذا يمكن ان يأخذ من قرارات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.



ماذا جرى أمس من طائرات من دون طيار ضد الطائرات الروسية

موقع سبوتنيك الروسي العسكري

أعلنت قاعدة "حميميم" الروسية، في اللاذقية غرب سوريا، أن دفاعاتها الجوية أسقطت خلال اليومين الماضيين طائرتين دون طيار مجهولتي الهوية، حاولتا الاقتراب منها.

وأعلن ممثل قاعدة حميميم، في بيان اليوم الأحد، 22 يوليو/ تموز، أن "طائرات دون طيار اقتربت مرتين من قاعدة حميميم في سوريا خلال العطلة وتم تدميرها بواسطة مضادات طيران".

وجاء في البيان: "يوم السبت، 21 يوليو/ تموز 2018، في بداية الليل، رصدت وسائل الدفاع الجوي الروسية لقاعدة حميميم هدفا صغير الحجم (طائرة دون طيار) مجهولة على مسافة بعيدة، كانت تقترب إلى المنشأ العسكري الروسي. وتم تدمير الهدف بواسطة وسائل مضادة للطيران المنشورة في القاعدة الروسية. وفي صباح يوم الأحد 22 يوليو/ تموز 2018، دمرت مضادات الطيران أيضا طائرة دون طيار مجهولة المصدر".

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت في بيان لها، أمس السبت، أن المسلحين يستمرون في نشر الطائرات دون طيار قرب قاعدة حميميم الجوية في سوريا. وقالت الوزارة إن "المسلحين في منطقة خفض التصعيد بإدلب يرفضون دخول المساعدات الإنسانية المقدمة من روسيا والسلطات السورية". وأضافت أنه تم "رصد وتدمير طائرة مسيرة أطلقت من مناطق يسيطر عليها المسلحون قرب قاعدة حميميم الجوية".